القائمة الرئيسية

الصفحات

4 أسباب وراء عدم صدور GTA 6 حتى الآن

من عام 1999 حتى عام 2009 أصدرت شركة روكستار 9 ألعاب من سلسلة GTA، ولكن من سنة 2010 حتى هذه اللحظة لم تصدر شركة روكستار سوى لعبة واحدة فقط، لذلك هيا بنا لنتعرف على أهم الأسباب وراء عدم صدور GTA 6 حتى الآن.

الأسباب وراء عدم صدور GTA 6

أخذ الفترة الكافية لإصدار نسخة أعلى من الإصدار السابق

جميعنا يعرف أن لعبة GTA 5 تعتبر من أفضل الألعاب التي صدرت في اخر 10 سنين، واللعبة مازال يلعبها الملايين حتى هذه اللحظة خصوصًا بعد انتفاضة التي حدثت عند صدورها مجانًا على Epic Games Store.

لذلك إذا كنت تريد أن إصدار لعبة تتفوق على الإصدار السابق يجب أن يتم العمل عليها لمدة كبيرة وبذل الكثير من المجهود والمال.

كما أن الإمكانيات التي كانت موجودة قبل عام 2013 الذي صدرت فيه GTA 5، لن تكون كنفس الإمكانيات الموجودة حاليًا، بمعنى يجب استغلال الإمكانيات الحالية لإصدار لعبة تبقى على قيد الحياة لسنوات.

تحقيق GTA 5 لإيرادات عالية حتى الآن

من الأسباب الهامة هي كون GTA 5 مازالت تجني الكثير من الأرباح على شركة روكستار، وبذلك إذا صدرت الشركة جزء جديد من اللعبة سوف تنقطع هذه الأرباح، فيبدوا أن روكستار تريد حلب لعبة GTA 5 حتى اخر دولار.

تقدم مستوى اللاعبين في GTA Online

من الأسباب الهامة الأخرى هي احتواء GTA Online على الكثير من اللاعبين أصحاب الرانكات والمستويات العالية في اللعبة الذين اشتروا جميع الأشياء في اللعبة وأصبحوا من ملوك وأساطير اللعبة.

فبالتأكيد إذا صدر جزء جديد سيضطر هؤلاء اللاعبين إلى الذهاب للجزء الجديد وتركهم لأموالهم وممتلكاتهم في الإصدار السابق.

ولكن المشكلة هنا هي إذا لم يذهب اللاعبين إلى الجزء الجديد وتفضيلهم للبقاء في الإصدار الحالي، هذا من الممكن أن يخسف بأرباح الشركة من طور الأونلاين أرضًا.

صدور Read Dead Redemption 2

من الأسباب الحديثة هي صدور لعبة Read Dead Redemption 2 في عام 2018، وبالتاكيد لن يتم صدور جزء جديد وهناك لعبة تم صدورها حديثًا، لأن هذا من الممكن أن يقلل من أرباحها، فسوف يُفضّل الناس GTA عن Read Dead Redemption.

هذه كانت الأسباب المحتملة من وجهة نظري الشخصية، إذا كنت تعتقد أن هناك سبب آخر فيمكنك أن تتركه في تعليقًا بالأسفل.

author-img
مُدون، وطالب مصري أسواني، أحب الكتابة المقالية والبحثية، أهتم بالمجال الأدبي والسينمائي والتكنولوجي، شعاري في الحياة هو "إن الله لا يضيع أجر من أحسن عملا".

تعليقات

أذهب إلى: