القائمة الرئيسية

الصفحات

أندرويد ضد iOS: ما هو نظام التشغيل الأفضل للهواتف الذكية؟

بدأت المنافسة بين نظام أندرويد وiOS الخاص بآبل منذ أكثر من 10 سنوات، وهذا بسبب حجم المميزات مقابل العيوب التي يقدمها كل نظام، مما نتج عنه معجبين متعصبين لكل نظام.


في عام 2020 بلغ نظام أندرويد نسبة 79.3% من حصة السوق العالمية، بينما بلغ iOS حصة 16.9% فقط، مع الأخذ في الاعتبار أن أندرويد يندرج تحته الكثير من الشركات التي تصدر هواتف ذكية، بينما iOS فهو ملك لشركة آبل فقط، لذلك نحن نقارن بين نظام يستخدمه العديد من الشركات وبين نظام تستخدمه شركة واحدة.


وهذا يدعونا للسؤال ما هو نظام التشغيل الأفضل؟ هل أندرويد أم iOS؟ هذا الأمر مبني على احتياجاتك وتفضيلاتك، وفي السطور التالية سنتحدث عن أهم الاختلافات الموجودة بين نظام أندرويد ونظام iOS.

التطبيقات

كلا النظامين يحتويان على عدد كبير من التطبيقات والألعاب، ولكن يختلف منظور كل منصة في طريقة نشر التطبيقات على المتاجر الخاصة بها سواء جوجل بلاي أو آب ستور.

تطبيقات أندرويد

الأندرويد هو منصة مفتوحة، يمكن لأي شخص أن يقوم بتطوير تطبيق ونشره على متجر جوجل بلاي بكل سهولة، وهذا يعني وجود عدد ضخم من التطبيقات والألعاب، ولكن في نفس الوقت سيكون هناك الكثير من التطبيقات منخفضة الجودة والضارة كذلك.

تطبيقات iOS

على النقيض فإن iOS هو منصة منغلقة على نفسها، تديرها شركة Apple بشكل صارم، مما يعني وجود تطبيقات أقل بكثير من التطبيقات الموجودة على الأندرويد، ولكنها أكثر جودة وفائدة للمستخدم بالإضافة لكونها أكثر أمانًا.

التخصيص

يعتبر التخصيص هو الشيء الذي من خلاله تضفي بعضًا من شخصيتك وتفضيلاتك على هاتفك الشخصي، لذلك يوجد اختلاف كبير بين كلا النظامين في التخصيص أو ما يعرف باللغة الإنجليزية Customization.

يسمح لك أندرويد تخصيص الشاشة الرئيسية عن طريق الكثير من الأدوات، كما يمكن معرفة المتبقي من البطارية من الشريط العلوي للهاتف، بالإضافة لوجود الكثير من المزايا في السوفت وير التي تسهل من تجربة الاستخدام وتجعلها أفضل، وهو عكس الموجود في iOS الذي به الكثير من القيود في الاستخدام.

المحتوى

يوجد اختلاف كبير وتضاد بين المحتوى الموجود في أندرويد والمحتوى الموجود في iOS.

محتوى أندرويد

يمكن بكل سهولة تحميل أي محتوى موسيقي أو فيديو (حتى ولو كان مقرصن) على هاتف يعمل بنظام أندرويد.

غالبًا ما تأتي هواتف الأندرويد بمساحات تخزين كبيرة، مما يوفر لك تخزين محتوى وبيانات أكثر من هواتف آبل.

محتوى iOS

على النقيض من الصعب أن تحصل على محتوى موسيقي أو فيديو إلا بالطرق الشرعية من خلال الشراء من متجر iTunes أو الاشتراك في خدمة Apple TV+، مع وجود طرق غير شرعية أخرى للحصول على المحتوى.

كما أن مساحات تخزين هواتف آبل تكون قليلة إلى حدًا ما، وإذا أردت أن تشتري هاتف بمساحة تخزين تتعدى 128 جيجابايت فسوف يكلفك الكثير من الأموال.

الحماية

تعتبر الحماية من أهم الأشياء التي يجب تناولها في المقارنة بين نظام أندرويد وiOS، وهذا بسبب وجود الكثير من نقاط الضعف والقوة في كلا النظامين.

الحماية في أندرويد

تعمل شركة جوجل على تحسين أمان إصدارات أندرويد بشكل دوري، وهذا بسبب توجيه الكثير من الانتقادات لها بسبب تراخيها في الأمور المتعلقة بالحماية، حيث تستطيع تحميل أي محتوى من أي موقع خارجي أو تثبيت تطبيق غير معروف مصدره والذي من الممكن أن يتسبب لك في اختراق بياناتك.

  • نقطة القوة: تحميل أي محتوى تريده مهما كان مصدره.
  • نقطة الضعف: عرضة للاختراق والبرامج الضارة والفيروسات.

الحماية في iOS

من المعروف أن نظام iOS هو أكثر أمانًا من أندرويد، وهذا بسبب الفحص المستمر للتطبيقات الموجودة على آب ستور، بالإضافة لعدم القدرة على تحميل محتوى من مواقع خارجية غير معروفة المصدر، مما يجعل هواتف iOS أقل عرضة للبرامج الضارة والفيروسات.

  • نقطة القوة: نظام آمن، أقل عرضة للبرامج الضارة والفيروسات.
  • نقطة الضعف: تقييد المستخدم بعدم مقدرته تحميل محتوى من مصادر خارجية.

تحديثات النظام

كلا النظامين يحصلان باستمرار على تحديثات نظام وتحديثات أمنية كل فترة معينة، ولكل منهم طريقة معينة في وصول التحديثات.

تحديثات نظام أندرويد

يعتبر متوسط مدة دعم الهواتف للتحديثات في نظام أندرويد إلى سنتين لتحديثات النظام و3 سنوات للتحديثات الأمنية، ويعتبر من أفضل الشركات التي تهتم بالتحديثات هي جوجل وهذا شيء طبيعي كونها هي المالكة للنظام والمطورة له، ومن ثم الهواتف التي تأتي بنظام أندرويد خام مثل هواتف نوكيا، بالإضافة لشركات أخرى مثل سامسونج بواجهة One Ui.

تحديثات نظام iOS

تعتبر من أكثر الأشياء التي تميز نظام iOS هو تحديثات النظام المستمرة التي تصل إلى 5 سنوات، حيث من ضمن الهواتف التي ستدعم تحديث إصدار iOS 16 هو هاتف iPhone 8 الذي صدر في عام 2017، لذلك يعتبر هذا شيء جيد أن الهواتف تحصل على الدعم لفترة طويلة.

السعر

تعتبر مسألة السعر هذه غير متكافئة بين النظامين، وهذا بسبب وجود العديد من الشركات التي تستخدم نظام أندرويد في هواتفها مثل سامسونج وشاومي وريلمي، نظرًا لأنه نظام مفتوح المصدر يمكن لأي شركة أن تستخدمه، على النقيض فإن نظام iOS هو حكر على هواتف شركة آبل فقط.

سعر هواتف أندرويد

يوجد الكثير من الهواتف التي تأتي بنظام أندرويد، وتنتمي للعديد من الفئات، فيوجد هواتف في الفئة الاقتصادية، وكذلك في الفئة المتوسطة، بالإضافة لفئة الهواتف الرائدة وهي الفئة التي يمكن مقارنتها مع هواتف آبل، نظرًا لتقارب المواصفات والأداء بينهم.

سعر هواتف iOS

عادةً ما تكون هواتف iOS غالية الثمن بما يتعدى 500 دولار أمريكي للهواتف الحديثة مثل iPhone 12 وiPhone 12 Pro فيما فوق، وقد تداركت آبل أن أسعار هواتفها يتصاعد كل عام، فقامت بإحياء سلسلة iPhone SE من خلال هاتفها الاقتصادي Apple iPhone SE 2 الذي صدر عام 2020، بالإضافة لهاتف iPhone SE 2022 الذي صدر هذا العام ويأتي بالتصميم القديم ذو الحواف الكبيرة وحجم الشاشة الصغير.

ويرجع ثمن هواتف آبل العالي إلى قوة اسم شركة آبل في العالم، فقد استطاعت أن تروج لهواتفها أنها هواتف الأغنياء والمشاهير لدرجة جعلت الكثير من الناس تريد أن تقتني هاتف من آبل لأسباب نفسية واجتماعية مثل تصدير صورة للناس بأنه شخص غني وما إلى ذلك.

من هو الأفضل: أندرويد أم iOS؟

لا يوجد نظام أفضل من نظام، حيث كلا النظامين لهما مميزات وعيوب، إذا كنت تريد الأمان والفخامة والأداء العالي أو إذا كنت صانع محتوى فسيكون نظام iOS وهواتف آبل بشكل عام خيار جيد بالنسبة لك، أما إذا كنت تريد قدر من المرونة في تخصيص النظام وعدم وجود قيود في الاستخدام فقد يكون نظام أندرويد هو الخيار الأفضل، في النهاية يجب أن تعرف ما هي متطلباتك وماذا تريد أن يكون موجود في هاتفك الشخصي.

المصدر: DroidViews


اقرأ أيضًا:

Hossam Mostafa
Hossam Mostafa
مُدون وصحفي مصري أسواني، متخصص في الصحافة الإلكترونية، أهتم بالمجال التقني والرياضي والسينمائي، شعاري في الحياة هو "إن الله لا يضيع أجر من أحسن عملا".

تعليقات